الرئيسية » رحلتي » جولة سياحية في الشارقة في الليل

جولة سياحية في الشارقة في الليل

  • الشارقة في الليل

الشارقة في الليل

الشارقة في الليل مع غروب الشمس، تستعد إمارة الشارقة لارتداء حلّة زاهية من الأضواء المنعكسة على مبانيها ووجهاتها السياحية ومعالمها التاريخية والتراثية التي تشكّل في حضورها ألق معماريّ عريق، ما يمنح الزوّار فرصة استثنائية لاختبار جمالية خاصة للإمارة الباسمة.

وتسهيلاً لزائري الإمارة وقاطنيها الراغبين باكتشاف هذا الجمال، خصصت “جولة سياحية في الشارقة”، الحافلات السياحية التي أطلقتها هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق) في العام 2012 بالتعاون مع شركة “سيتي سايت سيينج وورلدوايد، رحلات خاصة لاستكشاف معالم الإمارة، والتعرّف على أهم المعالم التي تتزيّن بالأضواء والمشاهد الخلابة خلال الليل.

وفي كلّ مساء، تنطلق الجولات الليلية “الترفيهية” ضمن المسار الأزرق لتأخذ السياح في جولة ساحرة لاختبار أضواء المدينة وانعكاساتها، حيث تجوب الرحلة التي تمتد طيلة 60 دقيقة، كلّ من السوق المركزي الذي يعتبر إحدى التحف المعمارية في إمارة الشارقة، مروراً بشارع الكورنيش الذي يضم العديد من المرافق السياحية والحيوية، إذ يستطيع السائح استشفاف جمالية هذا الشارع من آلاف أشجار النخيل التي تزين أحد جوانبه، مع انعكاسات الضوء على جانبي الطريق.

معالم رئيسية

ثم تنتقل الرحلة لتمر ببحيرة خالد وحديقة المجاز المزدانة بنافورة موسيقية، تشدو كل يوم وتقدم لزوارها أبرز السيمفونيات العالمية، التي تعد إحدى أبرز الوجهات العائلية والسياحية والترفيهية في الإمارة، لتواصل الحافلة مسارها مروراً بمسرح المجاز، التحفة المعمارية التي شيدت في جزيرة المجاز، على طراز المدرج الروماني، والمرصع بتشكيلة متنوعة من الأنوار التي تتراقص انعكاساتها الضوئية بشكل موسيقي، والمباني الحكومية المصممة على طراز الهندسة الإسلامية، والتي تقع بمحاذاة ميناء خالد التاريخي.

وتكمل الحافلة باتجاه شاطئ الخان حيث تتيح الجولة للزائر فرصة التعرف على التحديات التي واجهها الأجداد بمجرد النظر إلى المدينة الساحلية الأثرية المطلة على  شاطئ الخان، وهي أبنية تذكر بتاريخ الأصالة الهندسية التي استخدمت في صناعة المباني التي تضمنت الصخور البحرية وسعف النخيل.

الاسماك المحلية

وبمحاذاة الخان يمكن للسياح والزائرين التعرف بشكل مفصل على الأسماك المحلية، التي تزخر بها مياه الدولة من خلال مربى الأحياء المائية، كما يمكنهم رؤية تاريخ بأكمله عبر المعروضات في المتحف البحري، إلى جانب السفن القديمة التي أبدعتها أيدي صانعيها.

القصباء

ومن التاريخ والتقاليد إلى الحداثة حيث تنقل الحافلة ركابها إلى القصباء، الوجهة السياحية والترفيهية العائلية الأبرز في إمارة الشارقة، التي تتحول عند المساء إلى لوحة فنية ساحرة، بفضل انعكاسات أضواء مبانيها ومعالمها المحيطة بها، والتي تثري المشهد على القناة المائية التي تمر في وسطها وتزيدها سحراً، والتي تتيح لزوارها فرصة القيام بجولات بحرية على متن القوارب الخشبية على امتداد القناة المائية وبحيرة الخان.