الرئيسية » اين تذهب » كاتالونيا كوستابرافا جوهرة السياحة في إسبانيا تعرف على تفاصيلها الرائعة

كاتالونيا كوستابرافا جوهرة السياحة في إسبانيا تعرف على تفاصيلها الرائعة

  • كاتالونيا كوستابرافا جوهرة السياحة في إسبانيا تعرف على تفاصيلها الرائعة
    برشلونةكاتالونيا كوستابرافا جوهرة السياحة في إسبانيا ..............من أهم مزايا السياحة إلى كوستابرافا الشمس المشرقة الحارّة جوهرة كاتالونيا إسبانيا. كما أن جبال كتالوينا كوستابرافا

كاتالونيا كوستابرافا جوهرة السياحة في إسبانيا

كاتالونيا كوستابرافا جوهرة السياحة في إسبانيا  …من أهم مزايا السياحة إلى كوستابرافا الشمس المشرقة الحارة

كما  أن جبال البيرينيس الساحرة إلى الجنوب والشواطئ الرمليّة البيضاء للبحر الأبيض المتوسّط

تجعل من إسبانيا وجهة سياحيّة لا تنسى وتحدّياً  حقيقياً لكلّ سائح. لذلك، هل سبق لك أن زرت كوستا برافا

إن كانت إجابتك بالنفي، فهذا الصيف يعتبر فرصة جيّدة لزيارة المنتجع الأكثر شهرة في إسبانيا.

تمتدّ كوستا برافا لمسافة 160 كيلومتر تقريباً من برشلونة إلى الشمال وصولاً إلى الحدود الفرنسيّة

الترجمة الحرفيّة لهذه التسمية تعني الساحل البرّي وهو لؤلؤة حقيقيّة في كاتالونيا. الجمال الطبيعي لكوستا برافا

والشواطئ الرمليّة اللامتناهية وشمس الصّيف تجذب ملايين السيّاح. هنا ستجد المنتجعات السياحيّة العصريّة

والعديد من الفنادق الراقية إلى جانب قرى الصيد وقلاع العصور الوسطى

شواطئ كوستا برافا

تتقاطع الشواطئ الرمليّة الطويلة مع الخلجان الصّخرية المغطاة بأجمل النباتات المتوسطيّة. تتحوّل المنتجعات السياحيّة والمراكز السياحيّة الشهيرة

إلى قرى صيد ساحرة، ويعتبر الجزء الشمالي من كوستا برافا بمثابة جوهرة البحر الأبيض المتوسّط. الجزء الأكثر جمالاً من الساحل

هو “أ المثلّث الذهبي”، وهي الأماكن التي تمكّنت من الحفاظ على سحر وجمال منافذ الصّيد القديمة وتتمتّع بجو مريح

ووجود الكثير من المطاعم التي تقدّم المأكولات المحليّة المميّزة

مناخ كوستابرافا

يعتبر المناخ المتوسطي المعتدل من أكبر مزايا العطلات في كوستا برافا، وذلك بفضل جبال البيرينيس التي تقع خلف الساحل

في الصيف ترتفع درجات الحرارة وتتراوح بين 30 و35 درجة مئوية ولكن في الليل تهبط إلى أقل من 20 ممّا يجعل الليالي ممتعة للغاية.

بالإضافة إلى المنتجعات الساحليّة تمتلك كوستا برافا تراثاً تاريخياً وثقافياً وفنياً غنياً يمكن مشاهدته في العديد من الأماكن التي تستحقّ الزيارة

القلعة الإيبيرية

وترجع بقايا هذه القلعة إلى القرن السادس قبل الميلاد. ويمتد شاطئ بلاتخا دي كاستيل لمسافة كبيرة ويعتبر واحداً من أجمل شواطئ كوستا برافا

وعلى الجانب الآخر يوجد كهف لافورادادا. ويصبح طريق التجول أكثر جمالاً في هذه المنطقة حيث تتابع الخلجان الرائعة الواحد تلو الآخر

موفي كل مرة يشتاق السياح إلى خلع أحذية التجول والقفز في المياه الفيروزية الصافية.

.