الرئيسية » اماكن سياحية » قمة جبل ماترهورن معجزة الطبيعة العملاقة

قمة جبل ماترهورن معجزة الطبيعة العملاقة

  • قمة جبل ماترهورن

قمة جبل ماترهورن

قمة جبل ماترهورن هل تساءلت يوماً عن مكانٍ يمثّل الجمال اللامحدود؟ على الحدود بين إيطاليا وسويسرا تتوضّع إحدى عجائب الطبيعة، إنّه جبل ماترهورن. وهو أحد الجبال الأكثر غثارة للدهشة في العالم بقمته التي ترتفع عالياً في السماء.

اسباب شهرة قمة جبل ماترهورن

إنّ الشكل الفريد لجبل ماترهورن لد أوحى لمصنع توبلر للشوكولاته صنع شوكولاتتهم الشهيرة باسم توبليرون.

كل من تواجد لمرّة على الأقل في حياته بالقرب من جبل ماترهورن قد شعر بقوّة وروعة هذا الجبل التي تجعل بصرك معلّقاً لعدّة ساعات في منحدراته الخلّابة.

ماترهورن هو أعجوبة جبال الألب ويبلغ ارتفاعه 4478 متراً، اي نصف ارتفاع قمة ايفرست تقريبا

هو إحدى اكثر القمم شهرة على وجه الأرض.

تشكّل الجبل تنيجة اصطدام القارّتين الأوروبيّة والأمريكيّة خلال العصر الجليدي.

يشتهر بقمّته ذات الشكل الهرمي المنحني قليلاً.

تشكّلت هذه الصخرة الهرميّة من أنهار العصر الجليدي المتجمّدة وأخذت شكلها بفعل عوامل الرياح والترسّب.

هل يمكن تسلق الجبل ؟

تمّ تسلّق قمّة الجبل لأول مرة في 14 يوليو عام 1865 من قبل سبعة أشخاص وقد لقي أربعة منهم حتفهم أثناء نزول الجبل.

ويشكّل ماترهورن حلم كلّ متسلّق لكن ذلك يتطلّب تدريباً نفسيا وبدنياً هائلاً وتمريناً مكثفاً لذا فهو ليس في متناول الجميع.

تشكّل منتجعات التزلّج الشهيرة مع المناظر الطبيعيّة الخلابة من الغابات والمروج الجبليّة والبرك   مكاناً مثالياً للتنزّه في فصل الصيف.

كما أنّ البحيرة السوداء الموجودة على الجانب الشمالي من الجبل تعتبر وجهة تستحقّ المشاهدة.

تغطّي المروج الجبليّة العالية في فصل الربيع العديد من أنواع النباتات الجميلة كما أنّها موطن لأنواع عديدة من الطيور الجبليّة.