الرئيسية » اماكن سياحية » السياحة في تاهيتي أكبر جزر بولينيسيا الفرنسية

السياحة في تاهيتي أكبر جزر بولينيسيا الفرنسية

  • السياحة في تاهيتي
    السياحة في تاهيتي...أحد أفضل الطرق لقضاء عطلة رائعة في جزيرة تاهيتي هي الاسترخاء مع كوكتيل فواكه استوائية طازجة أو الاستلقاء تحت أشعة الشمس

 السياحة في تاهيتي أكبر جزر بولينيسيا الفرنسية

السياحة في تاهيتي…أحد أفضل الطرق لقضاء عطلة رائعة في جزيرة تاهيتي هي الاسترخاء مع كوكتيل فواكه

استوائية طازجة أو الاستلقاء تحت أشعة الشمس في أي منتجع تختاره .

وقد صنفنا لكم في هذا المقال أهم النشاطات التي يمكن القيام بها في تاهيتي:

شاطئ “La Plage de Maui“:

يعد الرمل الذي يتميز به هذا الشاطئ السبب الرئيسي الذي يجعل الكثير من السياح يتدفقون إليه

وذلك للونه الأبيض اللؤلؤي ونعومته الرائعة على خلاف بقية الشواطئ في الجزيرة التي تشتهر

برمالها البركانية السوداء . يقع في الجزء الجنوبي من تاهيتي بالقرب من بحيرة تتميز بمياهها النظيفة

والدافئة، وفي الوقت نفسه يقدم مطعم الوجبات الخفيفة الموجود على الشاطئ أشهى المأكولات البحرية

الطازجة وهو يجذب السياح بشكل استثنائي .

شلال “Fautaua“:

قد تفضل زيارة تاهيتي خلال موسم هطول الأمطار فقط للاستمتاع بمشاهدة هذا الشلال الذي

تجعله مياه الأمطار أكثر سحراً وجمالاً . يقع الشلال في وادي Fautaua الأخضر، ويبلغ طول مياهه اللامعة 985 قدم تقريباً ويصب في بحيرة كبيرة . كي تتمكنوا

من الوصول إلى الشلال، لابد من شق طريق صعب جداً لذا فمن الأفضل القيام بذلك مع مجموعة

سياحية أو دليل سياحي، وتزود جميع الفنادق هنا بكافة المعلومات التي يحتاجها النزلاء .

حدائق “Vaipahi“:

تقع على طول ساحل تاهيتي الجنوبي في ماتايا وهي جنة خضراء على وجه الأرض، حيث يجد فيها

الزوار أكثر من 75 نوعاً من النباتات من جميع أنحاء العالم (تحمل لافتات ومعلومات باللغة الانجليزية والفرنسية)

وأزهار غريبة وزنبق وجداول جميلة تتدفق في المنطقة . ولطالما أعجب الزوار بالمدى الكبير الذي تم الحفاظ فيه

على روعة الطبيعة الساحرة في هذا المكان، فأكثر ما يميزه هو الهدوء الذي يساعد على الاسترخاء ويتيح للسياح

فرصة الهروب من ازدحام وإرهاق الأيام العادية بالإضافة إلى المسارات السلسة المناسبة للتنزه والشلالات الصغيرة

والنباتات النابضة بالحياة .